ملتقى النسر الأحمر

أهلا وسهلا بكم فى ملتقى النسر الأحمر
رفيقى الزائر انت غير مسجل نتمنى منك التسجيل
للأستفادة من كل مميزات الملتقى

فكرى تعبوي تنظيمي


    عرسان غزة الجدد ... قد تجدهم يزفون في جرافة أو تكتك أو عربة كارو مزينة بالورود وتحملهم إلى عش الزوجية

    شاطر
    avatar
    rita

    مشرفة المنتدي الأخباري  مشرفة المنتدي الأخباري


    انثى
    عدد الرسائل : 1809
    العمر : 22
    العمل/الترفيه : أنا شاهد المذبحة وشهيد الخريطة انا وليد الكلمات البسيطة.
    المزاج : تمام
    الدولة :
    نقاط : 5110
    تقييم الأعضاء : 3
    تاريخ التسجيل : 22/01/2010
    الأوسمة :
    وسام مسابقة الضيف المجهول :

    عرسان غزة الجدد ... قد تجدهم يزفون في جرافة أو تكتك أو عربة كارو مزينة بالورود وتحملهم إلى عش الزوجية

    مُساهمة من طرف rita في السبت يوليو 31, 2010 5:14 pm

    رغم أن البعض سيعتبره حدث غريب إلا أنه لم يرفض وقبل بأن يبدأ حياته الزوجية بالزفاف في جرافة مزينة خلفها عربات مواد بناء ليقول أنه يحمل رسالة يرد أن يوصلها للعالم.

    العريس حسين وائل حسين أبو عبيد " 20 عام" زف إلى عروسته يوم الخميس الماضي في حي الشيخ رضوان بغزة داخل جرافة مزينة وخلفها مقطورتان من مواد البناء وسط دهشة من المواطنين.الذي عبر البعض عن سعادته وآخرين عن امتعاضه لوصول الحال في قطاع غزة إلى هذا الحد.

    وقد اعتبرت عائلة العريس ان الحدث ادخل الفرح في كل بيت وأن الشعب الغزي رغم ما يعانيه من ويلات الاحتلال والحصار، فلا يزال يفرح رغم الجرح والألم وأنه مصمم على كسر حاجز الحزن بهذا المشهد.

    المواطنون في غزة لم يفتئوا عن ابتكار أساليب جديدة للتغلب على الحصار المفروض على قطاع غزة منذ أكثر من ثلاثة سنوات فمن يحاول الزفاف في التوكتوك " عبارة عن عربة صغيرة تشبه الموتوبايك وتجر عربة صغيرة خلفها " أو عربات الكارو المزينة في كل الأحوال بالورود وتحمل مقاعد للعروسين.

    ويقول مواطنون بغزة أن هذه الحالات تهدف للتغلب على حالة الحصار المفروض على غزة وابتكار ما هو جديد لإدخال البهجة والفرح في صفوف المواطنين، وإيصال رسائل معينه للعالم أجمع بأنه شعب يسعى للحياة بالرغم من كافة الظروف التي يمر بها .

    ومنذ بداية الصيف الحالي وانتشار الأفراح، برزت العديد من هذه الأساليب للتعبير عن هذه الحالة التي أعتبرت لمسات فنية جديدة على شعبنا.

    صورة مرتبطة بالخبر:
    http://www.palpress.ps/arabic/images/imgs/108/2010-07-31_426509423.jpg


    *-*-*-**-*-*-*-*-* التوقيع **-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*
    اعذريني فلسطين لأني لن أراك حين تبتسمي وحين تبكي لست سنوات...لكن انا اعدك بالعودة ...

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أغسطس 19, 2017 1:55 am