ملتقى النسر الأحمر

أهلا وسهلا بكم فى ملتقى النسر الأحمر
رفيقى الزائر انت غير مسجل نتمنى منك التسجيل
للأستفادة من كل مميزات الملتقى

فكرى تعبوي تنظيمي


    'مركزية فتح' تؤكد ضرورة تناول أية مفاوضات لقضايا الحل النهائي ووجود سقف زمني محدد لهذه المفاوضات

    شاطر
    avatar
    rita

    مشرفة المنتدي الأخباري  مشرفة المنتدي الأخباري


    انثى
    عدد الرسائل : 1809
    العمر : 22
    العمل/الترفيه : أنا شاهد المذبحة وشهيد الخريطة انا وليد الكلمات البسيطة.
    المزاج : تمام
    الدولة :
    نقاط : 5056
    تقييم الأعضاء : 3
    تاريخ التسجيل : 22/01/2010
    الأوسمة :
    وسام مسابقة الضيف المجهول :

    'مركزية فتح' تؤكد ضرورة تناول أية مفاوضات لقضايا الحل النهائي ووجود سقف زمني محدد لهذه المفاوضات

    مُساهمة من طرف rita في الخميس يوليو 29, 2010 3:37 pm

    أكدت اللجنة المركزية لحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) ضرورة تناول أية مفاوضات لقضايا الحل النهائي كافة وفي مقدمتها القدس واللاجئين، وضرورة وجود سقف زمني محدد لهذه المفاوضات.

    جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقدته اللجنة المركزية في مدينة رام الله، مساء الأربعاء، ناقشت خلاله العديد من القضايا الهامة وفي مقدمتها قضية المفاوضات المباشرة مع الجانب الإسرائيلي.

    وفي هذا المجال، أكدت اللجنة المركزية على متطلبات الانتقال من المباحثات التقريبية إلى المفاوضات المباشرة، خاصة الوقف التام للاستيطان في الأرض الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967 بما في ذلك القدس وكذلك وجود مرجعية واضحة للمفاوضات تتمثل في حل الدولتين على أساس حدود 1967.

    ومن ناحية أخرى، أكدت اللجنة المركزية موقفها الثابت بضرورة إنهاء الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة بشكل كامل، وضرورة قيام إسرائيل، قوة الاحتلال، بتنفيذ اتفاقية المعابر لعام 2005 بما يضمن دخول وخروج البضائع والأفراد، وصلة القطاع بالضفة الغربية.

    وأكدت اللجنة أن هذا أمر أساسي لضمان وقف التدمير المستمر لقطاع غزة وإنهاء معاناة أهله، وأيضاً لضمان استعادة وحدة الأرض الفلسطينية وتكاملها الإقليمي.

    كما ثمنت اللجنة المركزية لحركة 'فتح' المواقف العربية الداعمة للموقف الفلسطيني، ودعت الجامعة العربية ولجنة المتابعة العربية التي ستجتمع في القاهرة يوم غد الخميس، إلى الاستمرار في دعم ومساندة الموقف الفلسطيني على كل المستويات وفي كل المحافل الدولية.

    وثمنت اللجنة المركزية بشكل خاص جهود السيد الرئيس محمود عباس مع كل الجهات العربية والدولية لتوضيح الموقف الفلسطيني، واستقطاب الدعم والمساندة له، وخاصة جهوده مع الإدارة الأميركية التي يجب أن تقوم بدورها كراعي نزيه لعملية السلام.

    ودعت اللجنة المركزية حركة حماس إلى تحمل مسؤولياتها الوطنية في هذا الظرف الدقيق والمبادرة إلى توقيع ورقة المصالحة المصرية كمدخل لا بد منه لإنهاء الإنقسام الخطير الذي يهدد مصير الشعب الفلسطيني ومصير قضيته الوطنية، ومدخلاً لإستعادة وحدة الوطن والوحدة الوطنية التي تمثل جوهر الصمود الفلسطيني في وجه الاحتلال الإسرائيلي وممارساته العدوانية والتوسعية.

    وعن الوضع الداخلي لحركة 'فتح'، قدرت اللجنة المركزية عالياً النتائج التي خلص إليها الاجتماع الأخير للمجلس الثوري لحركة 'فتح' في دورته الرابعة، وخاصة تلك القرارات والمواقف التي تصب في مصلحة الشعب الفلسطيني ومصلحة حركة فتح كقائدة وحامية للمشروع الوطني، وفي مقدمة ذلك الدعوة إلى استخلاص العبر من قضية تأجيل الانتخابات المحلية، وأيضاً الموقف الداعم للتقرير الذي أعدته اللجنة المركزية حول الأوضاع في قطاع غزة، وهو التقرير الذي لاحظ المخاطر التي تهدد المشروع الوطني جراء استمرار حركة حماس بإنقلابها ومحاولاتها فرض سلطة أمر واقع في قطاع غزة من شأنها تجزئة الوطن الفلسطيني وتصب مباشرة في مصلحة دولة الاحتلال الإسرائيلي ومخططاتها، الهادفة إلى تصفية القضية الفلسطينية وحرمان الشعب الفلسطيني من حقوقه الوطنية ومن إقامة دولته الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.


    *-*-*-**-*-*-*-*-* التوقيع **-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*
    اعذريني فلسطين لأني لن أراك حين تبتسمي وحين تبكي لست سنوات...لكن انا اعدك بالعودة ...

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد يونيو 25, 2017 10:39 am