ملتقى النسر الأحمر

أهلا وسهلا بكم فى ملتقى النسر الأحمر
رفيقى الزائر انت غير مسجل نتمنى منك التسجيل
للأستفادة من كل مميزات الملتقى

فكرى تعبوي تنظيمي


    متابعة ردود فعل الفصائل الفلسطينية حول دعوة الرئيس لاجراء انتخابات عامة

    شاطر
    avatar
    النسر الأحمر

    الأمين العام  الأمين العام


    ذكر
    عدد الرسائل : 11994
    العمر : 33
    العمل/الترفيه : اعلامي
    المزاج : تمام
    رقم العضوية : 2
    الدولة :
    نقاط : 13552
    تقييم الأعضاء : 32
    تاريخ التسجيل : 12/11/2007
    الأوسمة :

    متابعة ردود فعل الفصائل الفلسطينية حول دعوة الرئيس لاجراء انتخابات عامة

    مُساهمة من طرف النسر الأحمر في السبت أكتوبر 24, 2009 3:42 pm

    تباينت ردود الفعل إزاء إصدار الرئيس محمود عباس "أبو مازن" مرسوما رئاسيا بإجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية في الرابع والعشرين من كانون الثاني/ يناير القادم،
    ووصلت "معا" مجموعة من البيانات والتصريحات حول هذا الشأن


    :

    الجبهة الشعبية

    اكدت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أن اصدار المرسوم الرئاسي باجراء انتخابات عامة هي من صلاحية رئيس السلطة الفلسطينية وهو استحقاق دستوري.

    واكدت الجبهة على ضرورة اجراء الانتخابات التشريعية في القدس والضفة الغربية وقطاع غزة بالتوافق الوطني حتى نضمن اجراءها في أجواء ديمقراطية نزيهة.

    وقال رباح مهنا عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية في بيان وصل "معا" نسخة منه: "من الضروري أن يصدر المجلس المركزي في اجتماعه اليوم قراراً باجراء انتخابات المجلس الوطني الفلسطيني متزامنة مع الانتخابات التشريعية حتى نضمن اعادة بناء وتفعيل منظمة التحرير الفلسطينية لتعزيز دورها ومكانتها كممثل شرعي ووحيد للشعب الفلسطيني".

    وأكد أن الأولوية التي تراها الجبهة هي استمرار الحوار والمصالحة وإنهاء الانقسام، مشددا ان الجبهة ستبذل جهد متواصل لتخطي كل العقبات التي تعيق المصالحة واعادة ترتيب المؤسسات الفلسطينية على اسس ديموقراطية لتعزيز صمود الشعب الفلسطيني في مواجهة الاحتلال وممارساته.


    عدل سابقا من قبل النسر الأحمر في السبت أكتوبر 24, 2009 3:47 pm عدل 1 مرات


    *-*-*-**-*-*-*-*-* التوقيع **-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*
    avatar
    النسر الأحمر

    الأمين العام  الأمين العام


    ذكر
    عدد الرسائل : 11994
    العمر : 33
    العمل/الترفيه : اعلامي
    المزاج : تمام
    رقم العضوية : 2
    الدولة :
    نقاط : 13552
    تقييم الأعضاء : 32
    تاريخ التسجيل : 12/11/2007
    الأوسمة :

    رد: متابعة ردود فعل الفصائل الفلسطينية حول دعوة الرئيس لاجراء انتخابات عامة

    مُساهمة من طرف النسر الأحمر في السبت أكتوبر 24, 2009 3:43 pm

    الجهاد الاسلامي

    اعتبرت حركة الجهاد الإسلامي أن الإعلان عن إجراء انتخابات السلطة "جاء ليشكل ضربة جديدة لجهود الحوار والمصالحة، تماشياً مع الرغبات الهادفة إلى إحكام السيطرة على القرار الوطني الفلسطيني لصالح فريق أوسلو".

    وشددت في بيان لها على "أن هذه الدعوة تؤكد على عمق الأزمة التي تمر بها الساحة الفلسطينية، والمتمثلة في إصرار فريق أوسلو على عدم احترام الإجماع الوطني والتفرد بالقرار الفلسطيني".

    وقالت الجهاد "إن إصرار فريق أوسلو على اعتبار الانتخابات مخرجاً من الأزمة الراهنة هو إصرار تدحضه الوقائع، فلقد أفضت انتخابات السلطة التي جرت في العام 2006 إلى انقسام وتشتت، رغم أن الأطراف قد توافقت على إجرائها في ذلك الحين بدعوى تحسين ظروف الشعب الفلسطيني، لكن الوقائع جاءت مغايرة تماما وآلت الأمور إلى مزيد من الانقسام والفرقة، ناهيك عن ممارسات الاحتلال وجرائمه وسياساته العدوانية التي يضاف إليها اليوم واقع الحصار الظالم".

    وحذرت الحركة من إجراء الانتخابات في الضفة بشكل منفرد، معتبرة "أنها جريمة وطنية تكرس الفصل السياسي والجغرافي، وتشكل غطاء لشن عدوان واسع على غزة والاستمرار في فرض الحصار وتشديده".

    وأكدت انه من الأولى البدء بتحقيق مصالحة حقيقية تحافظ على مشروع التحرر الوطني، وتعيد بناء منظمة التحرير الفلسطينية لتصبح مرجعية لكل الشعب الفلسطيني


    *-*-*-**-*-*-*-*-* التوقيع **-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*
    avatar
    النسر الأحمر

    الأمين العام  الأمين العام


    ذكر
    عدد الرسائل : 11994
    العمر : 33
    العمل/الترفيه : اعلامي
    المزاج : تمام
    رقم العضوية : 2
    الدولة :
    نقاط : 13552
    تقييم الأعضاء : 32
    تاريخ التسجيل : 12/11/2007
    الأوسمة :

    رد: متابعة ردود فعل الفصائل الفلسطينية حول دعوة الرئيس لاجراء انتخابات عامة

    مُساهمة من طرف النسر الأحمر في السبت أكتوبر 24, 2009 3:43 pm

    الجبهة الديمقراطية

    دعت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين جميع فصائل المقاومة إلى العودة فوراً للحوار الشامل على أساس قرارات ونتائج 19 آذار/ مارس 2009 لإنهاء الانقسام، والعودة للشعب بانتخابات تشريعية ورئاسية متزامنة وفق التمثيل النسبي الكامل لتحقيق الشرعية لمؤسسات السلطة، والوحدة والشراكة الوطنية الشاملة.

    وقالت الديمقراطية في بيان وصل "معا" نسخة منه :"في 25/1/2010 تنتهي كل شرعيات السلطة الفلسطينية الرئاسة والمجلس التشريعي" مشددة ان الورقة المصرية "اتفاقية الوفاق الوطني الفلسطيني" في طريق مسدود، وان الحوار الوطني الشامل معطل وقراراته لم تلتزم بها فتح وحماس وذلك من خلال الالتفاف على الحوار الشامل، وعقد جولات حوار المحاصصة الثنائية من وراء ظهر الحوار الشامل.

    حزب الشعب

    اعتبر حزب الشعب الفلسطيني ان اصدار الرئيس محمود عباس، للمرسوم الذي حدد إجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية في الرابع والعشرين من يناير من العام المقبل، هو أمر طبيعي ينسجم مع القانون الأساسي للسلطة الوطنية الفلسطينية ويمثل حاجة ضرورية تؤكد اهمية الالتزام بالعملية الديمقراطية والاحتكام للشعب الفلسطيني.

    وقال وليد العوض عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطيني، ان اصدار هذا المرسوم يأتي في ضوء تعثر جهود المصالحة وعدم التوقيع على اتفاق المصالحة الذي كان مفترضا في الخامس والعشرين من الشهر الجاري على اثر استمرار حركة حماس بالمماطلة والتسويف.

    وأشار العوض "إننا في حزب الشعب الفلسطيني كنا وما زلنا نغلب وجهة البدء بانهاء الانقسام على أي وجهة أخرى، وما زلنا نرى ان التوافق الوطني بين مختلف القوى والفصائل للوصول إلى الوحدة الوطنية الفلسطينية يمثل السبيل الامثل لمعاجلة كافة جوانب الأزمة الداخلية الفلسطينية ويشكل عاملا ضروريا لمواجهة المخاطر والتحديات في مواجهة الحكومة الإسرائيلية وتعنتها ورفضها لكل استحقاقات عملية سلام جادة وحقيقية".

    من ناحية أخرى نوه العوض أن الحزب يفرق بين استحقاق ضرورة إصدار المرسوم الرئاسي لتحديد موعد الانتخابات، وبين امكانية إجرائها في ظل الوضع الراهن.

    واشار إلى أن الحزب سيدرس هذا الأمر المتعلق باجراء الانتحابات في حينها في ضوء الاستعدادت المتوفرة لذلك


    *-*-*-**-*-*-*-*-* التوقيع **-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*
    avatar
    النسر الأحمر

    الأمين العام  الأمين العام


    ذكر
    عدد الرسائل : 11994
    العمر : 33
    العمل/الترفيه : اعلامي
    المزاج : تمام
    رقم العضوية : 2
    الدولة :
    نقاط : 13552
    تقييم الأعضاء : 32
    تاريخ التسجيل : 12/11/2007
    الأوسمة :

    رد: متابعة ردود فعل الفصائل الفلسطينية حول دعوة الرئيس لاجراء انتخابات عامة

    مُساهمة من طرف النسر الأحمر في السبت أكتوبر 24, 2009 3:44 pm

    كتلة التغيير والاصلاح

    اعتبرت كتلة التغيير والاصلاح في المجلس التشريعي الفلسطيني أن اصدار الرئيس محمود عباس مرسوما رئاسيا بإجراء الانتخابات في الرابع والعشرين من يناير القادم بانها "خطوة غير قانونية وغير دستورية وضربة قاصمة لجهود المصالحة".

    واعتبرت الكتلة في بيان وصل "معا" نسخة منه "ان دعوة الرئيس للانتخابات تكريس للانقسام وإفشال لكل جولات الحوار الفلسطيني الفلسطيني، مشددة أنها لن نعترف بأي إجراء لانتخابات".

    وحملت الكتلة الرئيس محمود عباس تبعات هذه الخطوة التي وصفتها بانها "غير محسوبة وغير وطنية".

    وقالت: "إجراء الانتخابات يتم عبر التوافق وليس عبر الإملاءات الاسرائيلية والامريكية، ونؤكد أننا مع الانتخابات إذا ما توفرت متطلباتها، فلا نخشاها أبدا وشعبنا اليوم أكثر التفافا حول حركة حماس وخيار المقاومة والتمسك بالحقوق والثوابت".

    المقاومة الشعبية

    اعتبرت حركة المقاومة الشعبية دعوة الرئيس محمود عباس لانتخابات رئاسية وتشريعية في 24 من كانون الثاني/ يناير المقبل تسهم في إنهاء المصالحة الفلسطينية وتعزز حالة الانقسام محملة الرئيس تبعات هذه الدعوة.

    وقالت الحركة في بيان وصل "معا" نسخة منه: "إن أي انتخابات بلا توافق وطني تمثل انتهاكا لإرادة الشعب الفلسطيني وتهدف إلى تحقيق مكاسب على حساب دماء الشهداء ومعاناة شعبنا الفلسطيني".

    واضافت "إننا لن نقبل بأي نتائج تفرزها هذه الانتخابات اللادستورية واللاشرعية ونعلن أننا لن نشارك بها لأنها خارج القانون والوفاق الوطني الفلسطيني".


    *-*-*-**-*-*-*-*-* التوقيع **-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*
    avatar
    النسر الأحمر

    الأمين العام  الأمين العام


    ذكر
    عدد الرسائل : 11994
    العمر : 33
    العمل/الترفيه : اعلامي
    المزاج : تمام
    رقم العضوية : 2
    الدولة :
    نقاط : 13552
    تقييم الأعضاء : 32
    تاريخ التسجيل : 12/11/2007
    الأوسمة :

    رد: متابعة ردود فعل الفصائل الفلسطينية حول دعوة الرئيس لاجراء انتخابات عامة

    مُساهمة من طرف النسر الأحمر في السبت أكتوبر 24, 2009 3:45 pm

    الشبيبة الفتحاوية في غزة

    رحبت منظمة الشبيبة الفتحاوية في قطاع غزة بالمرسوم الرئاسي الذي اصدره الرئيس محمود عباس والقاضي بإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية في كافة مناطق السلطة الفلسطينية بما فيها مدينة القدس.

    واكد محمود قنن رئيس الشبيبة في بيان وصل "معا" نسخة منه التفاف ودعم الشبيبة الفتحاوية بكافة اطرها للرئيس محمود عباس.

    واعتبر قنن هذه الخطوة بمثابة "بيت القصيد" على حد وصفه في الانقسام الفلسطيني قائلا:"بعد كل ماعانيناه و نعانيه من الاثار السلبية الناتجة عن حالة الانقسام اصبح من الضروري ان يفصل الشعب الفلسطيني عبر صناديق الاقتراع و يقول كلمته في كل ماحدث و يحدث و عليه ان يرسم مستقبله كما يريد.

    حركة "فتح" إقليم قلقيلية

    أشادت حركة "فتح" إقليم قلقيلية شمال الضفة الغربية، بقرارات الرئيس محمود عباس، بإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية يوم الأحد 24 كانون الثاني 2010.

    وقالت الحركة في بيان تلقت "معا" نسخة منه: "إن قرار الانتخابات سليم وصائب، كونه مخرج الشعب الوحيد من الأزمة القائمة التي أدخلتنا فيها حركة حماس، والتي أدت لفرض الحصار السياسي والاقتصادي على شعبنا، مهددتا قضيته الوطنية بالانهيار".

    وأضافت "انه إذا لم يتم التوصل إلى مصالحة حقيقية تعترف بها حركة حماس، فإن تنظيم انتخابات جديدة هو المخرج الوحيد لهذه الأزمة، أي انه لا بد من العودة إلى مصدر السلطات الثلاث ألا وهو الشعب".

    منظمة الشبيبة الفتحاوية

    عبر نايف اشتيوي الناطق الاعلامي لمنظمة الشبيبة الفتحاوية، عن تأييد ودعم الشبيبة لقرار الرئيس محمود عباس بإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية بموعدها الدستوري، مؤكدا "أن خيار الانتخابات هو خيار استراتيجي فلسطيني لدى القيادة الفلسطينية لضمان تداول السلطة وبشكل ديمقراطي عدا عن كونه استحقاق دستوري".

    وأوضح اشتيوي "أن المرسوم جاء بعد مماطلة حماس في التوقيع على ورقة المصالحة للقفز عن الموعد القانوني لاصدار مثل هذا المرسوم لتضيف إلى مبرراتها خنجرا اضافيا لتلقيه في ظهر المصالحة الوطنية وتحقيق الوحدة الوطنية وصولا الى الدولة الفلسطينية المستقلة و انهاء الاحتلال".

    وقال: "ان صناديق الاقتراع هي الفيصل الوحيد ليقول الشعب صوته وكلمته في مجمل الامور التي من شأنها ان تعمل على حسم القضايا التي يعتبرها البعض نقاط خلاف".


    *-*-*-**-*-*-*-*-* التوقيع **-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*
    avatar
    النسر الأحمر

    الأمين العام  الأمين العام


    ذكر
    عدد الرسائل : 11994
    العمر : 33
    العمل/الترفيه : اعلامي
    المزاج : تمام
    رقم العضوية : 2
    الدولة :
    نقاط : 13552
    تقييم الأعضاء : 32
    تاريخ التسجيل : 12/11/2007
    الأوسمة :

    رد: متابعة ردود فعل الفصائل الفلسطينية حول دعوة الرئيس لاجراء انتخابات عامة

    مُساهمة من طرف النسر الأحمر في السبت أكتوبر 24, 2009 3:45 pm

    فدا

    أعلن الاتحاد الديمقراطي الفلسطيني "فدا" عن ترحيبه بالمرسوم الرئاسي بإجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية في 24 كانون الثاني/ يناير 2010، معتبر القرار استجابة للاستحقاق الدستوري بإجراء هذه الانتخابات في هذا الموعد المحدد وفقا للقانون الاساسي للسلطة الوطنية وقانون الانتخابات العامة، ووفقاً لما تم الاتفاق عليه بين جميع الفصائل والشخصيات الوطنية في الحوار الوطني بالقاهرة في آذار الماضي.

    واكد "فدا" على ضرورة اجراء الانتخابات التشريعية وفقا للمرسوم الرئاسي السابق الخاص باجراء هذه الانتخابات وفقا للتمثيل النسبي الكامل وبنسبة حسم لا تتجاوز1.5%.

    ودعا "فدا" اللجنة التنفيذية لـ م.ت.ف الى الدعوة لإجراء انتخابات للمجلس الوطني الفلسطيني في الوطن وحيثما أمكن في مناطق اللجوء والشتات بالتلازم مع موعد اجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية.


    *-*-*-**-*-*-*-*-* التوقيع **-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*
    avatar
    النسر الأحمر

    الأمين العام  الأمين العام


    ذكر
    عدد الرسائل : 11994
    العمر : 33
    العمل/الترفيه : اعلامي
    المزاج : تمام
    رقم العضوية : 2
    الدولة :
    نقاط : 13552
    تقييم الأعضاء : 32
    تاريخ التسجيل : 12/11/2007
    الأوسمة :

    رد: متابعة ردود فعل الفصائل الفلسطينية حول دعوة الرئيس لاجراء انتخابات عامة

    مُساهمة من طرف النسر الأحمر في السبت أكتوبر 24, 2009 3:46 pm

    الجبهة العربية

    رحبت الجبهة العربية الفلسطينية بالمرسوم الذي أصدره الرئيس أبو مازن بإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية في موعدها بداية العام القادم باعتباره التزاماً يفرضه القانون الأساسي للسلطة الفلسطينية وتقتضيه المصلحة الوطنية العليا.

    وقالت الجبهة في بيان وصل "معا" نسخة منه :"نحن في الجبهة قد أكدنا سابقاً أن إجراء الانتخابات في موعدها المقرر قبل 25 كانون ثاني – يناير 2010 بات ضرورة ملحة. وسبق أن أكدنا أيضاً انه لا يجوز رهن موضوع الانتخابات كاستحقاق وطني ببقية قضايا الخلاف، ورغم أن إجراء الانتخابات بدون توافق وطني له سلبيات كبيرة إلا أن احترام النظام الأساسي وعدم وجود فراغ في السلطة التنفيذية والتشريعية يعتبر أكثر أهمية وضرورة مع إبقاء الباب مفتوحاً أمام أي توافق وطني مقبل".

    واكدت الجبهة ان اصدار مرسوم الانتخابات يعتبر بمثابة دافع لمواصلة الجهود من اجل إنجاز المصالحة الوطنية وإنهاء الانقسام، وتحقيق التوافق الوطني لإجراء الانتخابات ليقول الشعب الفلسطيني كلمته في كل ما يجري على الساحة الفلسطينية


    *-*-*-**-*-*-*-*-* التوقيع **-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*
    avatar
    ابن حماس

    جندي جديد  جندي جديد


    عدد الرسائل : 65
    العمر : 28
    نقاط : 3715
    تقييم الأعضاء : 1
    تاريخ التسجيل : 19/12/2007

    رد: متابعة ردود فعل الفصائل الفلسطينية حول دعوة الرئيس لاجراء انتخابات عامة

    مُساهمة من طرف ابن حماس في السبت أكتوبر 24, 2009 4:10 pm

    الحمامي:عباس يتخبط ومصر متورطة وعلى حماس التحرك ضدهم


    أكد د. إبراهيم الحمامي الكاتب والمحلل السياسي الفلسطيني أن ما قام به الرئيس المنتهية ولايته محمود عباس من إصدار مرسوم بموعد الانتخابات يوم 24 من يناير القادم محاولة لإخراج فصائل المقاومة من الباب التي دخلت منه أي عبر الاقتراع في انتخابات يستطيع اللعب وتزييفها كما يشاء.

    وأوضح الحمامي في تصريح خاص بشبكة فلسطين الآن أن المصالحة التي ترعاها مصر فاشلة منذ انطلاقها، وقال: "المصالحة فاشلة لسبب بسيط أن الطرف الذي كان يدعي أنه حريص على الحوار هذه الأيام وعلى المصالحة وهو فريق رام الله لم يكن في يوم من الأيام يسعى لهذه المصالحة أو لهذا الحوار" .

    وأضاف: "بل كان يتخذ فريق رام الله هذه العملية للتسويف والمماطلة للوصول إلى أهداف محددة منها استمرار عملية الإقصاء في الضفة المحتلة لكل قوى المقاومة وزيادة الحصار المفروض على قطاع غزة لتأنيبه ضد الحكومة الشرعية في قطاع غزة، ثم وصولاً إلى هذه التواريخ المحددة التي سبق أن حددت قبل العديد من المحطات 25-10 تحديداً وصولاً إلى انتخابات.. يريد عباس منها إخراج قوى المقاومة على رأسها حركة حماس من ذات الباب الذي دخلت منه أي عبر صناديق الاقتراع.. لانتخابات يتم إعدادها وإعداد نتائجها سلفاً، وبالتالي هذا الحوار وهذه المصالحة لم تكن في يوم من الأيام جاهزة ولن تكون حتى وإن تم التوقيع والتوقيع لا يعني المصالحة أبداً لأنه هؤلاء تنصلوا من كل الاتفاقيات السابقة إما من وثيقة القاهرة 2005 أو وثيقة الوفاق 2006 أو وثيقة مكة 2007 وما تلاها من لقاءات واجتماعات" .

    وعن اعتبار حماس أن ما جرى من قرار عباس حول الانتخابات تخبط في القرار السياسي مثل اتخاذ القرار في قضية جولدستون، قال الحمامي: "القول أن ما جرى نسف للحوار والمصالحة لا يكفي، يجب أن تكون هناك خطوات عملية وواضحة جداً وقوية وتؤثر بشكل مباشر على محمود عباس ومن يقف وراءه ويشجعه ويحرضه" .

    وتابع: "هناك عملية تحريض واضحة من عديد من الذين هم حول محمود عباس، فريق السوء هذا الذي يقف وراءه والذي يحرضه وطبعاً هي ليست تخبط فقط بل أنا أعتبرها إطلاق رصاصة الرحمة على كل ما يتعلق بالسلطة الفلسطينية، هذه الخطوة تكرس عملياً إلى إنقسام بالكامل.. تقسم المجتمع الفلسطيني إلى معسكرين واضحي الاتجاه طرف مرتهن بالكامل في أحضان الاحتلال يعتبر أن الحياة مفاوضات وأن المفاوضات هي الوسيلة الوحيدة حتى وإن لم نحصل على شيء والطرف الآخر يصر على الحقوق والثوابت ويصر على حق الشعب الفلسطيني في مقاومة الاحتلال" .
    وأكد المحلل السياسي أن البرنامج السياسي لكلا الطرفين لا يمكن الالتقاء فيه إطلاقاً ليس بخطين متوازيين ولكن خطين متنافرين بالكامل ولا يمكن اللقاء بينهما، ملفتا أن الحديث عن الحوار والمصالحة كان يهدف إلى وقف هذه الممارسات اليومية من اعتقال وخطف وغيرها، والتوقف عن الحد الأدنى الذي يسمح لاستمرار الحياة في المناطق المحتلة عام 67 ولكن ما حدث في إطار هذا المرسوم غير الشرعي من الرئيس منتهي الولاية من سلطة تخضع بالكامل للاحتلال هو حقيقة تخبط وإطلاق النار على الذات وانهاء لكل شرعية سبقة أن ادعوها..

    وفي سؤالنا له عن اعتبار البعض خطوة عباس ضغط على حماس بالاتفاق مع مصر، قال الحمامي: "النظام المصري متواطئ بالكامل لأنه هو الذي يخطط وهو الذي يدعم وهو الذي يعطي الضوء الأخضر لمحمود عباس" .

    وأضاف: "مصر متواطئة بالكامل مع محمود عباس لنتذكر أن مصر لم تتخذ أي موقف لا أيام الهدنة في العام الماضي التي خرقتها إسرائيل عدة مرات ولم تحرك مصر ساكناً رغم أنها كانت راعية لهذه الهدنة ولم تحرك مصر الرسمية أي ساكن إطلاقاً عندما لم ينفذ محمود عباس الاتفاق الذي تم في شهر فبراير من هذا العام في جولة الحوار السابقة بإطلاق سراح المعتقلين السياسيين ورفضه وجود أي معتقل سياسي ومختطف في الضفة المحتلة، لم تحرك مصر ساكناً عندما تم قتل وملاحقة المقاومين في قلقيليا وطولكرم وغيرها ولم تتخذ أي إجراء، ولكنها اليوم تحشد كل جيوشها وأبواقها الإعلامية في وجه حركة حماس وقوى المقاومة" .

    وشدد الحمامي أن على حركة حماس أن تنهي المصالحة في المرحلة المقبلة وأن تنفذ خياراتها التي تحدث عن وجودها د. موسى أبو مرزوق، وأن تكون تلك الخيارات على مستوى الحدث إما بسحب ملف المصالحة بالكامل من يد مصر مثل ما تم في عملية شاليط وتدخل الوسيط الألماني وتم فعل شيء عملي بدل المماطلة المصرية أو بحل السلطة بالكامل.
    avatar
    ابن حماس

    جندي جديد  جندي جديد


    عدد الرسائل : 65
    العمر : 28
    نقاط : 3715
    تقييم الأعضاء : 1
    تاريخ التسجيل : 19/12/2007

    رد: متابعة ردود فعل الفصائل الفلسطينية حول دعوة الرئيس لاجراء انتخابات عامة

    مُساهمة من طرف ابن حماس في السبت أكتوبر 24, 2009 4:11 pm

    د. بحر : دعوة عباس للانتخابات حبراً على ورق





    أكد الدكتور أحمد بحر النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي الفلسطيني إن رئيس حركة فتح محمود عباس لا يملك أي صفة دستورية للدعوة لانتخابات رئاسية وتشريعية لانتهاء فترة ولايته منذ التاسع من كانون أول الماضي وفقاً لاحاكم المادة 36 من القانون الأساسي.
    وقال بحر خلال مؤتمر صحافي عقده في مدينة غزة يوم السبت 24/10/2009،:'دعوة عباس لاجراء انتخابات تشريعية ورئاسية حبر على ورق ولا قيمة ولا أثر له من الناحية الدستورية'.

    وتابع :" ليس هذا فحسب فعباس الذي انتحل صفة رئيس السلطة الفلسطينية يفتقد للصفة الوطنية الأمر الذي لا يخوله لإصدار أي مرسوم وطني ،وهو غير مؤتمن على حقوق الشعب الفلسطيني خصوصاً بعد الفضائح التي تسبب بها والتي كان أقلها وصف المقاومة بالحقيرة، واستمراره في التنسيق الأمني وحصاره قطاع غزة بمشاركة العدو الصهيوني وصولاً إلى فضيحة تأجيل تقرير جولدستون".

    وشدد بحر أن إعلان عباس عزمه إجراء انتخابات تشريعية دون توافق فلسطيني على حقوق وثوابت الشعب الفلسطيني يشكل إعلان انفصالي من قبل عباس لتكريس الانقسام الفلسطيني بين الضفة والقطاع، وقال:'كل هذا يؤكد أن عباس بات يمهد لمؤامرة مكشوفة لاجراء انتخابات تشريعية ورئاسية في الضفة وحدها ليكرس الفصل بين شقي الوطن'.

    وتابع:'هذه القاعدة الورقية الهشة لن يكتب لها النجاح وسيكون انهياراها مدوي وفشلها ذريع أمام وحدة الشعب الفلسطيني وقوة إرادته ووحدة مصيره'.

    وحذر النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي من أن اصرار عباس على اجراء الانتخابات يكشف نواياه المبيته بتزويرها واقصاء كل من يخالف نهجه العبثي، متسائلاً:'كيف يمكن اجراء انتخابات في ظل نظام بوليسي يفرضه عباس باوامر من الجنرال دايتون، مؤكداً أن قرار عباس يشكل انتهاكاً صارخاً للقانون الفلسطيني، داعياً اياه للتراجع عن قراره العبثي.

    وطالب د. بحر الأشقاء العرب عموماً، والشقيقة مصر على وجه الخصوص، وكافة القوى والفصائل الفلسطينية، بتحمل مسؤولياتهم ووضع حد نهائي للنهج الإقصائي الذي يسعى من خلاله السيد محمود عباس وزمرته البائسة إلى شق الصف الوطني والعبث بحقوق وثوابت الشعب الفلسطيني ومصالحه الوطنية العليا.
    avatar
    ابن حماس

    جندي جديد  جندي جديد


    عدد الرسائل : 65
    العمر : 28
    نقاط : 3715
    تقييم الأعضاء : 1
    تاريخ التسجيل : 19/12/2007

    رد: متابعة ردود فعل الفصائل الفلسطينية حول دعوة الرئيس لاجراء انتخابات عامة

    مُساهمة من طرف ابن حماس في السبت أكتوبر 24, 2009 4:12 pm

    أبو مرزوق: عباس يتخبط وغير شرعي ولا انتخابات بغزة





    أكد د. موسى أبو مرزوق نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس أن المرسوم الرئاسي الذي أصدره الرئيس الفلسطيني المنتهية ولايته محمود عباس غير شرعي وغير دستوري حسب اللوائح الدستورية الفلسطينية لأنه رئيس غير شرعي فلا يحق له الاعلان عن أي شيء.



    وقال أبو مرزوق في تصريح صحفي له على قناة الجزيرة الفضائية أن الانتخابات التي يتوقعها أبو مازن في 24 يناير المقبل لن تحصل في غزة أو في أي مكان آخر لأنه لا يوجد مصالحة فلسطينية والتي على أساسها ستتم الانتخابات.



    وأوضح أبو مرزوق أن قرار عباس يبين مدى التخبط في القرار السياسي لدى رام الله مستدلا بالقرار الخائب الذي اتخذه عباس بسحب تقرير جولدستون وتغيير رأيه تحت الضغط الجماهيري ومن ثم يتخذ خطوة ويتخبط مرة أخرى في اصداره مرسوم بالانتخابات الرئاسية والتشريعية.



    وأكد نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس أن حركته لديها خيارات عدة للرد على أبو مازن ومرسومه غير الدستوري، مستهجنا حديث البعض وحرصهم على دستورية الانتخابات السنة المقبلة وانتهاء شرعية حماس وعدم قولهم ذلك على الانتخابات الرئاسية التي كانت من المقرر اجراؤها يناير الماضي.



    ولفت أبو مرزوق أن حركته خيارها المصالحة الفلسطينية وفق الورقة المصرية التي اتفقت عليها جميع الفصائل لا الورقة التي تم تعديلها واسقاط بعض الجمل المتفق عليها بين فصائل المقاومة، مشددا على أن شيئا لن يكون الا في ظل المقاومة.



    وفي رد له على جبريل الرجوب الذي تحدث قبلا منه على قناة الجزيرة واتهام الرجوب لحماس باختطافها مليون ونصف غزي، أكد أبو مرزوق أن حماس على الاقل عاشت حرة وطردت الاحتلال وقاومته في غزة وما زالت تحمل لواء المقاومة وليست كرام الله التي يسير قياداتها تحت وطأة الاحتلال وضمن vip الذي يمنحه الاحتلال.



    ولفت أبو مرزوق أن رام الله تسير وفق معايير إقليمية ودعم اقليمي سواء من الاحتلال الصهيوني أو من دول عربية تدعمه حتى لو داس على كل الديمقراطيات للشعب الفلسطيني، مبينا أن عباس إن نبذه شعبه وكل الأغطية الدولية معه فسيبقى منبوذا
    avatar
    ابن حماس

    جندي جديد  جندي جديد


    عدد الرسائل : 65
    العمر : 28
    نقاط : 3715
    تقييم الأعضاء : 1
    تاريخ التسجيل : 19/12/2007

    رد: متابعة ردود فعل الفصائل الفلسطينية حول دعوة الرئيس لاجراء انتخابات عامة

    مُساهمة من طرف ابن حماس في السبت أكتوبر 24, 2009 4:13 pm

    يعنى من الأخر يبل المرسوم ويشرب ميتو
    ماراح تصير أنتخابات فى غزة
    وهيك أحنا عاجبنا الوضع

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 14, 2017 11:02 pm