ملتقى النسر الأحمر

أهلا وسهلا بكم فى ملتقى النسر الأحمر
رفيقى الزائر انت غير مسجل نتمنى منك التسجيل
للأستفادة من كل مميزات الملتقى

فكرى تعبوي تنظيمي


    مصر تقرر تمديد مهلة التوقيع على ورقة المصالحة الفلسطينية

    شاطر
    avatar
    النسر الأحمر

    الأمين العام  الأمين العام


    ذكر
    عدد الرسائل : 11994
    العمر : 33
    العمل/الترفيه : اعلامي
    المزاج : تمام
    رقم العضوية : 2
    الدولة :
    نقاط : 13552
    تقييم الأعضاء : 32
    تاريخ التسجيل : 12/11/2007
    الأوسمة :

    مصر تقرر تمديد مهلة التوقيع على ورقة المصالحة الفلسطينية

    مُساهمة من طرف النسر الأحمر في الجمعة أكتوبر 16, 2009 11:37 am

    كشف مصدر مصري مسؤول أن القاهرة قررت إرجاء التوقيع على اتفاق المصالحة الفلسطينية بين حركتي فتح وحماس، بعد رفض حماس التوقيع، بحجة اعتراضها على سياسات السلطة الفلسطينية، كما ذكرت المصادر.

    وقال المصدر إنه كان من المقرر التوقيع على الاتفاق أمس 15/10 ، وبالفعل التزمت حركة فتح ووقعت على الورقة المصرية وعلى كل ما جاء بها دون تعديلات في حين طلبت حركة حماس مهلة من الوقت لمزيد من الدراسة والتشاور، بعد إرجاء الرئيس محمود عباس التصويت على تقرير جولدستون الذي يدين إسرائيل في الأمم المتحدة، واعتبرت حماس أن موقف عباس يعتبر "خيانة" يستحيل معها الدخول في اتفاق صلح بين الحركتين.

    وأضاف المصدر "بناء على ذلك، رأت مصر تأجيل التوقيع على هذا الاتفاق في الوقت الحالي، وسوف تقوم مصر بالجهد اللازم لإنهاء الحالة التي نتجت عن تداعيات تقرير جولدستون وتوفير المناخ المناسب لتوقيع وتنفيذ هذا الاتفاق في أقرب فرصة ممكنة".

    ويذكر بأن مشروع الاتفاق هو نتاج جهد مصري فلسطيني على مدى اشهر وأن كل ما جاء به هو نص ما ورد في اتفاق اللجان الخمس التي شكلت من ممثلي الفصائل والقوى الفلسطينية بالإضافة إلى موافقة الجميع بما في ذلك فتح وحماس على المقترح المصري لحل القضايا الخلافية التي ظلت عالقة.

    ونتيجة للتداعيات التي حدثت بين كل من السلطة الفلسطينية وحركة حماس بسبب الاختلاف على تناول تقرير جولدستون ونتيجة للالتزام المصري بإنهاء حالة الانقسام الذي يتطلب إرادة سياسية ونوايا حسنة وصدقا في التعامل ومناخا مناسبا لتنفيذ الاتفاق، فقد رأت مصر تأجيل التوقيع على هذا الاتفاق في الوقت الحالي، وسوف تقوم مصر بالجهد اللازم لإنهاء الحالة التي نتجت عن تداعيات تقرير جولدستون.

    حماس لديها بعض الملاحظات الهامشية التي لن تمنع التوقيع قبل 20 اكتوبر
    وبدوره، اكد الدكتور احمد يوسف وكيل وزارة الخارجية في الحكومة المقالة صباح اليوم الجمعة ان لدى حركة حماس بعض الملاحظات الهامشية والتي لن تمنع توقيع وثيقة المصالحة قبل 20 اكتوبر الحالي وهو الموعد الذي حددته مصر للتوقيع على الورقة، وذلك بما يضمن عدم انتكاس المصالحة بعد التوقيع.

    وقال يوسف في حديث لـ "معا" ان هذه الملاحظات تكمن في التهديدات الامريكية التي تشترط ان تكون المصالحة بقبول شروط اللجنة الرباعية، مشيرا ان حماس تريد موقفا عربيا صريحا وواضحا من هذه التصريحات، كما تريد ضمانات من اجراء الانتخابات وحماية نتائجها.

    ولبث روح واجواء تفائلية بعد التوقيع، كما قال يوسف، يجب اطلاق سراح المعتلقين السياسيين وفتح معبر رفح بشكل دائم وتسهيل مرور المواطنين عبر المعبر، موضحا ان المصالحة تحتاج الى اجواء صحية نظيفة وخالية من التشكيك والاتهامات، وان المشكلة تكمن في غياب الثقة بين فتح وحماس.

    واكد يوسف ان جميع الفصائل ستكون موقعة على الورقة المصرية للمصالحة حتى 20 اكتوبر الحالي، وسيتم بعد ذلك مداولات مع الفصائل لتحديد موعد مناسب لاجراء الاحتفالية.

    واضاف يوسف ان مصر تقبلت تأجيل التوقيع بسبب الحساسية الموجودة بين حركتي فتح وحماس.

    وكان الدكتور اسماعيل رضوان القيادي في حركة حماس قد قال" ان حركته طلبت من المصريين امهال حماس ثلاثة ايام من اجل استكمال المشاورات والمناقشات لبلورة رأي الحركة حول المقترح المصري للمصالحة".


    *-*-*-**-*-*-*-*-* التوقيع **-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 14, 2017 10:59 pm